منتــــــــــــــــــــــدى الرقبـــــــــــــــــاء

المواضيع الأخيرة

» انا فلسطينية
الخميس يوليو 02, 2009 12:26 am من طرف زعنون

» حبيت اعايدك
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:41 am من طرف زعنون

» الحركة السياسية في إريتريا
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:39 am من طرف زعنون

» غربة المسلمين في ملاوي
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:31 am من طرف زعنون

» استعمار في الصومال
الأربعاء يوليو 01, 2009 4:02 am من طرف زعنون


    نابلس

    شاطر
    avatar
    زعنون
    نقيب
    نقيب

    عدد المساهمات : 244
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 18/06/2009
    العمر : 27
    الموقع : نابلس

    نابلس

    مُساهمة  زعنون في الإثنين يونيو 29, 2009 8:57 am

    ناجيت في الظلماء أجـرام السمـا
    فترنّحت ونجومهـا نزفـت دمـا
    يا أيها الليل الكفيف عـن السنـا
    النجم يسطع ليس يخفيـه العمـى
    نابلس بثّي في سمائـي الأنجمـا
    ولتتركـي درب الطغـاة ملغّمـا
    يا قبلة الثـوار قومـي وانظـري
    فالمجد نحوك رافع الهام ارتمـى
    دأماء من سود الليالي قـد غـزت
    فيك الشموس لكي تصيب المغنمـا
    فأبت شموسـك أن تـذلّ لليلهـم
    بل جرّعتهم في الليالـي العلقمـا
    كم صوّبوا بحرابهم تلـك الـذّرى
    فأبت حبال الوصل أن تتصرّمـا
    الجوع قالوا فانثنيت على الطـوى
    سأظلّ عن ذلّ المطاعـم صائمـا
    الـذّلّ رامـوا أيـن منـك مذلـةٌ
    فلقد غدوت الى المفاخـر مَعلَمـا
    أطفالك الأحرار قـد أرضعتهـم
    بلبـان حبّـك عـزّةً ومكارمـا
    نهضوا الى الباغين أشبـالاً ومـا
    بلغوا من الأعمار بعـد مفاطمـا
    يا حـرّةً قـد علّمـت أحرارهـا
    أنّ المكـارم نفتديـهـا بالـدمـا
    يا درّةً في الكون عـزّ نظيرهـا
    يا بدر هذا الليـل إن هـو أظلمـا
    أنا من غدوت بطهر تربك هائمـا
    وعلى الذي يبغي هوانـك ناقمـا
    أيؤخَر العملاق عـن درب العـلا
    ويتـاح للأقـزام أن تتقـدّمـا؟؟
    نابلس يا مسرى الهوى قلبي هوى
    مرآك ناراً في فـؤادي أضرمـا
    قولي لهم سأعـود رغـم أنوفهـم
    فالمـارد العمـلاق لـن يتقزّمـا
    العيّ في الأنحـاء بـات مخيّمـا
    فدعي لسـان الحـال أن يتكلّمـا
    كم مسرجٍ خيل المنيّـة قـد غـدا
    كم عاشقٍ للحـور نحـوكِ يمّمـا
    كم مدنفٍ لرحاب طهرك قاصـدٌ
    ومناضلٍ بجبـال نـاركِ هائمـا
    نابلسُ يا طيب المدائـن شمّـري
    فشذى الجنان على جبالـكِ نسّمـا
    يا قمّة المجد الأبـيّ ألا اشمخـي
    فالمجد في أحضان تربكِ قد نمـا
    أنشودة الأحرار أنتِ وأنـتِ مـن
    عزف الشهيد اللحن في لغة الدمـا
    العزّ بات على سفوحـكِ واقـفٌ
    والمجد أضحى فـي ذراكِ متيّمـا
    البدر عقدٌ فـوق صـدركِ ماثـلٌ
    والنجم بات على زنادك معصمـا
    نابلس يا أمّـي الحنـون تجمّلـي
    بالصّبر فالآساد تحمـي للحمـى
    هذي العمالقـة الأسـود توثّبـت
    أيطالها بالبغـي أقـزام الدّمـى؟؟
    هـذي المنيّـة كلّنـا ستصـيـب
    شاء الفتى أم كان فيهـا مرغمـا
    أمـا المذلّـة فالمنـيّـة دونـهـا
    نفس الحرائر لا تطيـق هزائمـا
    يا حرّةً شدّي الإزار على الطّـوى
    فعروض ذلّك لا تساوي درهمـا
    الأسد تزأر من عرينـك مهجتـي
    والخيل في ساح البطولة حمحمـا
    دخل البغاث على ثراكِ وما دروا
    أنّ الثّرى بلظاه يخفـي ضيغمـا
    نابلس إرمي باللظى جيش الدّمـى
    فالله في سمر السواعد قـد رمـى
    يا رميةً في الصّدر تشفي صدرنا
    كالثّلج في حرّ الهجير على الظّمـا
    صبّي جبال النار أعمـدة اللظـى
    ودعي جبالـكِ تستحيـل جهنمـا
    هذي الشراذم قـد بغـت فتأهبـي
    لا تبقِ خلـف فلولهـنّ شراذمـا
    هذا فتاكِ الى الوغى حثّ الخطـى
    يهوى المنيّة في القنا وسط الدمـا
    أخذَت عليه العهد مهجـة روحـه
    ألا يعـود الـى الديـار فأقسمـا
    قـد بـاع نفسـاً للإلـه بجـنّـةٍ
    هولن يعود الـى رحالـكِ سالمـا
    هـذا منـاه وفـي المنيّـة منيـةٌ
    ليس المنى أن يستطيب المطعمـا
    أوَيستوي من جـاد يخـدم دينـه
    مع من هوى اللذات أضحى خادما؟
    أو هل يقارن مـن يعظّـم ربـه
    مع من أتى دنيا هـواه فعظّمـا؟؟
    نابلس يا أرض الطهـارة أرقبـي
    جند الإلـه فمـن ثـراكِ تيمّمـا
    لله وجّـه ركعـةً صلـى بـهـا
    ثمّ امتطى نحو المعالـي محرمـا
    قد خـطّ دربـاً للجنـان بخطـوه
    ومضـى أبيّـاً ثابتـاً ومقاومـا
    هذي القوافل للمعالي قـد سـرت
    وغدت نجوم الكون تنتظم السمـا

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 4:26 pm