منتــــــــــــــــــــــدى الرقبـــــــــــــــــاء

المواضيع الأخيرة

» انا فلسطينية
الخميس يوليو 02, 2009 12:26 am من طرف زعنون

» حبيت اعايدك
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:41 am من طرف زعنون

» الحركة السياسية في إريتريا
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:39 am من طرف زعنون

» غربة المسلمين في ملاوي
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:31 am من طرف زعنون

» استعمار في الصومال
الأربعاء يوليو 01, 2009 4:02 am من طرف زعنون

    تنظيم الدولة في عهد الخلفاء الراشدين ( 155 – 162

    شاطر

    زعنون
    نقيب
    نقيب

    عدد المساهمات: 244
    السٌّمعَة: 3
    تاريخ التسجيل: 18/06/2009
    العمر: 24
    الموقع: نابلس

    تنظيم الدولة في عهد الخلفاء الراشدين ( 155 – 162

    مُساهمة  زعنون في الأربعاء يوليو 01, 2009 2:35 am

    - تعريفه : هو طريقة الحكم التي يتبعها الحكام وحقوقهم وواجباتهم ويرأس التنظيم السياسي الخليفة .
    2- أول من حمل لقب خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم : أبو بكر الصديق رضي الله عنه ( علل ) لأنه خلفه في رئاسة الدولة ورعاية شؤون المسلمين الدينية والدنيوية .
    3- علاقة الخليفة بالرعية : 1-فرد من الأمة لا يحتجب عنهم .2- يستعين بكبار الصحابة 3- لا يقطع امراً إلا بعد مشاورتهم والاتفاق معهم
    4- حكم طاعة الخليفة : واجبة .
    التنظيم
    السياسي



    عهد النبي صلى الله عليه وسلم وأبو بكر : كانا يقومان بالقضاء بين الناس مع من اشتهر بالقضاء والإفتاء من الصحابة .
    عهد عمر : أول من عين القضاة في الولايات . صفات القاضي : الورع – الفقه في الدين – الحكم بالعدل القضاء أنـــــــــــــــــــــــــــواعــــــــه



    التنظيم
    الإداري




    يسمى القائم بالحسبة : المحتسب . مهام رجل الحسبة : 1- الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر 2- تنظيم عملية البيع والشراء 3- تأديب الخارجين عن الآداب العامة 4- الحض على الرفق بالحيوان 5- معاقبة الغشاشين في الموازين والمكاييل 6- مراقبة أداء الصلاة . أول من أنشأ الحسبة : عمر بن الخطاب إنشاء دور الحسبة
    وظيفتها : 1- الحفاظ على أروح الناس وأعراضهم وأموالهم 2- المساعدة على استتباب الأمن 3- حفظ النظام
    أول من أدخل نظام العسس ليلاً : عمر بن الخطاب .، أول من نظم الشرطة وأطلق على من يقوم بها (صاحب الشرطة )
    : علي بن أبي طالب . الشرطة
    علل : تعين ولاة وأمراء ينوبون عن الخليفة في الولايات ؟ لأتساع مساحة الدولة الإسلامية ..
    اختيار الولاة : يختارون اختياراً جيداً حتى تتحقق المصلحة العامة المرجوة من توليتهم ، ومع أن الولاة ثقات أكفاء ، فقد كان الخلفاء يراقبونهم ويحاسبونهم ، ، وتجلى ذلك في عهد عمر بن الخطاب ولاية الأقاليم

    موارد الدولة المالية : الجزية والخراج والغنائم والزكاة والعشور ، تجمع في بيت مال المسلمين ، ويشرف على صرفها: الخليفة .وتصرف في مصالح المسلمين وحاجة الدولة مثل : العطاء بين المسلمين – رواتب القضاة – الموظفين بناء المدن – حفر السدود
    موارد الدولة ومصروفاتها المالية أنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــواعــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه







    التنظيم
    المالي
    و
    الإقتصادي






    تعريفه : هو الذي تسجل فيه المبالغ المحددة على الأراضي المفتوحة ، وما يرد من مبالغ في بيت المال نشأته :، لم يكن موجد في عهد النبي وعهد أبو بكر (علل ) لأن الأموال توزع على الناس أولاً بأول ، وجد هذا الديون في عهد عمر بن الخطاب ( علل ) لتنظيم النفقات والواردات على الدولة الإسلامية بعد أن اتسعت مساحتها وكثرت مواردها . أول من اتخذ بيت مال للمسلمين : عمر بن الخطاب
    الخراج
    أو الجباية





    الدواوين






    في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وأبو بكر الصديق : كان المجاهدون يأخذون أربعة أخماس الغنائم التي يحصلون عليها من الأعداء وتوزع بينهم . نشأته : في عهد عمر بن الخطاب : رأى أن تدخل في بيت مال المسلمين ( علل ) لكثرت الغنائم من أموال وأراض عن حاجة المجاهدين . فخصص للمجاهدين رواتب ثابتة تكفيهم وتكفي أسرهم ، فأسس ديوان الجتد (علل ) لرصد أسماء الجند ومقدار ما يصرف لكل واحد منهم

    الجند
    تعريفه : هو الذي تسجل فيه أسماء المسلمين ومقدار ما يصرف لكل فرد منهم . وقد رأى عمر أن يصرف لكل فرد على حسب قرابته للنبي وحسب بلائه وجهاده في سبيل لله .
    العطاء


    تمت عمارة المساجد في الأمصار الجديدة كما حظي الحرمان الشريفان ( المسجد الحرام والمسجد النبوي ) بعناية خاصة ، حيث جدد بنيانهم ووسعت مساحتها
    عمارة المساجد

    الإصلاحات


    ( علل ) بناء مدن جديدة في عهد عمر بن الخطاب في المناطق المفتوحة ؟ : لتكون قواعد عسكرية داخل المناطق المفتوحة تصلح لسكن المقاتلين وتوفر لهم الخدمات . وتم اختيار المدن بعد مشورة القادة الميدانيين .المدن الجديدة : البصره بناها عتبة بن غزون في العراق والكوفة سعد بن أبي وقاص في العراق والفسطاط عمرو بن العاص في مصر ..وقد نبه عمر بن الخطاب قادته إلى ضرورة قرب المدن من المراعي والماء . بناء المدن
    أنقت الدولة عدة مشاريع منها : تحسين المواصلات البحرية – حفر الخلجان – تشييد السدود – بناء استرحات للحجاج – وغيرها
    حفر الأنهار والخلجان وإقامة السدود والمنشآت

    معاملة أكاسرة الفرس و قياصرة الروم لرعاياهم : القسوة والطغيان ويرهقونهم بالضرائب وهم ينعمون بمباهج الحياة ، معاملة المسلمين بعد الفتح : بما يأمر الدين الإسلامي من السماحة والعدل ..، آثر معاملة المسلمين الحسنة على سكان البلاد المفتوحة : اعتناق كثير منهم الإسلام وتعلم اللغة العربية أثر الإسلام في البلاد المفتوحة

    التنظيم الاجتماعي
    سكان المجتمع في عهد الخلفاء : عرب وفرس وأقباط وبربر وفئات من الروم ،سكان البادية : يعتمدون على الثروة الحيوانية ومنتجاتها سكان الحاضرة : الزراعة والتجارة ، الحالة الاجتماعية والاقتصادية لسكان البلاد المفتوحة : تحسن حالهم بعد اختلاط المسلمين معهم ، فمن أسلم منهم أصبح له ما للمسلمين وعليه ما عليهم ومن بقي على دينه أخذت منه جزية قليلة جداً . الحياة الاجتماعية
    الحرص على التعليم : سار الخلفاء على نهج النبي صالله عليه وسلم في الحرص على تعليم الناس أمور دينهم ، فبعثوا إلى الأقطار التي دخلت تحت الحكم الإسلامي نخبة من الصحابة ، ليعلموا الناس ويفقهوهم . أهم مواضع التعليم والتعلم : 1- المساجد 2- الكتاتيب (مدارس ) لتعليم الأطفال القراءة والكتابة ، الاهتمامات العلمية : 1- احتل القرآن الكريم : المكانة الأولى في اهتمام الصحابة ، وبلغت عنايتهم به ، أنهم يأخذوا العهد على القبائل بتعلمه وتعليمه الأولاد والنساء 2- السنة النبوية : اهتموا بها تعلماً وتعليماً وبالسيرة النبوية فأخذ الصحابة يتحدثون عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم وغزواته
    3 - الشعر العربي : اهتموا بالشعر العربي وحفظوا الجيد منه (علل ) لما يحتويه من معان راقية وألفاظ جميلة وأخبار

    التنظيم العلمي
    تنظيم الدولة في عهد الخلفاء الراشدين ( 155 – 162 ))

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 28, 2014 10:51 am