منتــــــــــــــــــــــدى الرقبـــــــــــــــــاء

المواضيع الأخيرة

» انا فلسطينية
الخميس يوليو 02, 2009 12:26 am من طرف زعنون

» حبيت اعايدك
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:41 am من طرف زعنون

» الحركة السياسية في إريتريا
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:39 am من طرف زعنون

» غربة المسلمين في ملاوي
الأربعاء يوليو 01, 2009 10:31 am من طرف زعنون

» استعمار في الصومال
الأربعاء يوليو 01, 2009 4:02 am من طرف زعنون


    اجمل قصيدة

    شاطر
    avatar
    زعنون
    نقيب
    نقيب

    عدد المساهمات : 244
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 18/06/2009
    العمر : 27
    الموقع : نابلس

    اجمل قصيدة

    مُساهمة  زعنون في الإثنين يونيو 29, 2009 6:28 am

    رأيتك عند باب الكهف... عند النار

    معلّقةً على حبل الغسيل ثياب أيتامك

    رأيتك في المواقد... في الشوارع...

    في الزرائب... في دم الشمس

    رأيتك في أغاني اليتم والبؤس!

    رأيتك ملء ملح البحر والرمل

    وكنت جميلة كالأرض... كالأطفال... كالفلّ

    وأقسم:

    من رموش العين سوف أخيط منديلا

    وأنقش فوقه شعراً لعينيك

    وإسماً حين أسقيه فؤاداً ذاب ترتيلا...

    يمدّ عرائش الأيك...

    سأكتب جملة أغلى من الشهداء والقبل:

    "فلسطينيةً كانت. ولم تزل!"

    فتحت الباب والشباك في ليل الأعاصير

    على قمرٍ تصلّب في ليالينا

    وقلت لليلتي: دوري!

    وراء الليل والسور...

    فلي وعد مع الكلمات والنور.

    وأنت حديقتي العذراء...

    ما دامت أغانينا

    سيوفاً حين نشرعها

    وأنت وفيّة كالقمح...

    ما دامت أغانينا

    سماداً حين نزرعها

    وأنت كنخلة في البال،

    ما ان.......رت لعاصفةٍ وحطّاب

    وما جزّت ضفائرها

    وحوش البيد والغاب...

    ولكني أنا المنفيّ خلف السور والباب

    خذيني تحت عينيك

    خذيني، أينما كنت

    خذيني، كيفما كنت

    أردّ إليّ لون الوجه والبدن

    وضوء القلب والعين

    وملح الخبز واللحن

    وطعم الأرض والوطن!

    خذيني تحت عينيك

    خذيني لوحة زيتيّةً في كوخ حسرات

    خذيني آيةً من سفر مأساتي

    خذيني لعبة... حجراً من البيت

    ليذكر جيلنا الآتي

    مساربه إلى البيت!

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يونيو 21, 2018 3:28 pm